عاجل| الملك سلمان يوافق علي تفعيل نظام حماية البيانات الشخصية

عاجل| الملك سلمان يوافق علي تفعيل نظام حماية البيانات الشخصية
نظام حماية البيانات الشخصية

نظام حماية البيانات الشخصية وموافقة الملك سلمان علي تفعيل هذا النظام، فقد عقد مجلس الوزراء جلسة خاصة من خلال الاتصال المرئي، وتم عقد الجلسة برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، رئيس مجلس الوزراء، حفظه الله، وخلال هذه الجلسة قد أطلع مجلس الوزراء علي عدد من القضايا الهامة الداخلية والخارجية، والتي بدورها تساعد علي تفعيل الدور الإقليمي والدولي، وخلال هذا اللقاء تم اتخاذ عدد من القرارات الهامة التي أعلن عنها المجلس وصدق عليها ملك المملكة بالموافقة، وسوف نوضح بكم تفاصيل القرارات الجديدة خلال جلسة اليوم وتفاصيل  نظام حماية البيانات الشخصية.

نظام حماية البيانات الشخصية

وزارة الداخلية، ووزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي، قد تعاونا علي الربط التقني بينهم، من اجل التمكّن وتسهيل عمليات تبادل المعلومات والبيانات الخاصة بالمركبات المهملة أو الي تعد تالفة، أو التي تعتبر متواجدة بالساحات العامة أو التي تكون متواجدة بالمواقف أو الشوارع أو المتواجدة بالطرقات وكذلك ملاكها، مع التحقق من عدم وجود موانع أمنية عليها قبل التوجه الي اتخاذ أي إجراءات تخص هذه المركبات.

قرارات الملك سلمان بمجلس الوزراء

أنهي المجلس لقاء مجلس اليوم بالموافقة علي عدد من القرارات الوزارية الهامة والتي تضمنت التالي:

  • تم إجراء تفويض خاص كم صاحب السمو الملكي وزير الطاقة– أو من ينوب عنه– من خلال التعاون مع الجانب الياباني فيما يخص المشروعات القائمة التي تخص وزارة الطاقة في المملكة العربية السعودية ووزارة الاقتصاد والتجارة والصناعة في اليابان في مجالات العمل الخاصة بالهيدروجين، ومجال إعادة تدوير الكربون والاقتصاد الدائري للكربون، وقد تم التوقيع عليهما، والانتهاء من رفع النسختين الذين تم توقعيهم والعمل علي استكمال الإجراءات النظامية.
  • موافقة المجلس اليوم علي على إنشاء هيئة خاصة باسم ” الهيئة العامة للتطوير الدفاعي “، من خلالها تتوافر الشخصية الاعتبارية وترسيخ الاستقلال المالي والإداري، والعمل علي تحديد أهداف أدوات التطوير وقيم الابتكار بمجالات العمل التقنية والوسائل الدفاعية المتميزة.
  • تمت الموافقة على نظام مكافحة التسول.

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *